Mass Communication College hosted elite of pioneers of the UAE media


برعاية الاستاذ راشد الفلاسى رئيس مجلس امناء جامعة العلوم الحديثة استضافت كلية الاعلام والاتصال الجماهيري نخبة رائدة من الاعلاميين الاماراتيين المتميزيين في الندوة التى عقدت حول ترشيد استخدام الاعلام الحديث فى اطار مشروع التخرج لمجموعة من طلبة الكلية .
وقال الكاتب الصحفى الاستاذ محمد الحمادى رئيس تحرير جريدة الاتحاد الامارتية فى بداية حديثه بالندوة التى ادارها الاعلامى المعروف سعيد المعمرى ، والتى حضرها رئيس الجامعة الدكتور محمد منير الطوخى ، والمستشار الدكتور عبد الرحمن تمام نائب رئيس الجامعة للشؤون الادارية والمالية وعمداء الكليات واساتذتها ، وحشد من الطلبة قال: ان الاعلام يعيش اليوم مرحلة غير مسبوقة من التحول والتطور، لم تعد فيه المؤسسة الاعلاميه فقط هى صاحبة الحدث ، وانما شاركهم فى ذلك الجمهور ايضا ، الذى تحول من متلق الى مصدر للمعلومة ، لافتاً الى ان خريطة تحريك المعلومات والاخبار تغيرت تماما ولم تعد متمركزة حول مصدر واحد ، وكذلك التغيير الذي حدث فى محتوى الاعلام بشكل عام .
واكد الكاتب الصحفي محمد الحمادى ان ثورة التكنولوجيا الحديثة فى مجال الاتصال ادت الى نسف كل الحواجز والقيود وفتحت المجال امام الاباحة الكاملة فى تناول القضايا والمشكلات العامة والخاصة للمجتمع والفرد، مشدداًعلى ضرورة الحفاظ والتمسك بالقيم الاجتماعية، واتباع السياسة الاعلامية التى ترسمها الدولة ضمن اطار المسؤولية الاجتماعية وصولا الى تاصيل مشاركة الصحافة على وجه خاص ووسائل الاعلام الاخرى على وجه عام ، كونه شريكا فاعلا فى بناء المستقبل والوجه الحضارى للامة .
وتطرق المحامى احمد العوذلى رئيس الهيئة الادارية لجمعية الامارات للمحاميين والقانونيين بابوظبى الى المسائلة القانونية التى تحكم العمل الاعلامى والصحفي فى الدولة اثناء تعامله مع المعلومات ومصادرها ، ونقل الاحداث ونشرها للجمهور، مؤكداً اهمية التحلى باخلاقيات المهنة واصولها ومبادئها الثابتة التى ترسم خارطة طريق واضحة المعالم والحدود للاجيال والكوادر الاعلامية اللاحقة .
كما تطرق الاعلامى والمذيع التلفزيونى والرائد فى مواقع التواصل الاجتماعى الاستاذ سعيد
المعمرى الى استخدامات وسائل الاعلام الجديد وخصوصاً مواقع التواصل الاجتماعى ، مبيناً كيفية توظيفها ايجابياً لخدمة قضايا وتنمية وتطور المجتمع ومؤسسات الدولة ، داعياً الطلبة بكافة مستوياتهم التعليمية على الاستخدام الامثل والصحيح لوسائل الاعلام الجديدة وجعلها دعامة فى الترابط الاسرى والاجتماعى .
وفى ختام الندوة التى تخللتها نقاشات وتساؤولات في مجال العمل الإعلامي والصحفي من قبل المشاركين ، تم تكريم المتحدثين فيها بدرع الشكر والعرفان من قبل طلبة مشروع التخرج في الكلية الذى اشرفت عليه الدكتورة ولاء عبد الرحمن فوده.